غضب في إسرائيل من بايدن بسبب وقف توريد الأسلحة إلى تل أبيب . الفجر سبورت

البوابة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تواصلت ردود الأفعال الإسرائيلية الغاضبة من تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن بشأن وقف توريد الأسلحة إلى تل أبيب بسبب العملية العسكرية في مدينة رفح الفلسطينية.

وانتقد عضو الكنيست عن الصهيونية الدينية أوهاد تال “الفجوة بين الكلمات الجميلة التي قالها الرئيس بايدن هذا الأسبوع حول عدم نسيان 7 أكتوبر، وأفعاله”، متهما إياه بـ”الفشل في اتخاذ الاختيار الصحيح” بين “المطلق” الشر والخير."

وقال النائب الجديد عن حزب الليكود دان إيلوز: “إن موقف الرئيس بايدن بشأن رفح ومبيعات الأسلحة المشروطة لا يعرض إسرائيل للخطر فحسب، بل العالم الحر بأكمله”، بحسب ما أوردته صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

وفي السياق نفسه قال سفير إسرائيل الدائم لدى الأمم المتحدة جلعاد إردانإن تهديد بايدن الأخير بوقف تسليم أسلحة معينة إلى إسرائيل في حال شن هجوم كبير على رفح "يصعب سماعه ومخيب للآمال للغاية".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق